تأجيل الإفراج عن التونسيين المحتجزين بليبيا

الوليد خضاورية20 مايو 2015آخر تحديث : منذ 8 سنوات
الوليد خضاورية
أخبار عربية
تأجيل الإفراج عن التونسيين المحتجزين بليبيا

تتواصل عملية إحتجاز التونسيين في مقر كتيبة الصواريخ و الدبابات في منطقة صلاح الدين في طرابلس العاصمة الليبية في الوقت الذي تجتمع فيه قيادات كبرى من قوات فجر ليبيا لمناقشة إتخاذ قرار للإفراج عنهم.

و تجدر الإشارة أن عملية الإحتجاز هذه جاءت ردا على إعتقال السلطات التونسية لوليد القليب القيادي بقوات فجر ليبيا.

و في سياق متصل و حسب شهود عيان تجددت ليلة أمس و فجر اليوم عمليات إعتقال لتونسيين متواجدين في طرابلس يعملون في حضيرة للبناء.

و خوفا من عمليات الإختطاف تزايد عدد التونسيين العائدين لتونس حيث توافد عدد كبير من المهاجرين على معبر رأس الجدير الحدودي.

هذا و يذكر أن عمليات الإختطاف هذه أثارت إستهجان سكان طرابلس سيما أنه لا وجود لمشاكل بينهم و بين الجالية التونسية العاملة بليبيا و يذكر أن المطاعم و المقاهي بالعاصمة الليبية قد خلت من التونسيين الذين قرروا العودة لوطنهم خوفا من الإختطاف و خوفا من مصير مجهول كالذي أصاب نذير القطاري و سفيان الشورابي الصحفيين التونسيين المختطفين بليبيا منذ شهر أغسطس من العام الماضي.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الاخبار العاجلة