رابح صقر لن يرقص “الداب” مجدّداً

دُعاء حمادة1 أغسطس 2017آخر تحديث : منذ 6 سنوات
دُعاء حمادة
فن وثقافة
رابح صقر لن يرقص “الداب” مجدّداً

رقصة ” الداب ” الغربيّة شقّت طريقها إلى الوسط الفني العربي ، المتمثلة بتغطية الوجه بيد وفرد الأخرى وهي رقصة لها شعبيتها خصوصاُ في المهرجانات الشّعبيّة والاحتفالات الصاخبة.

وقد وصلت هذه الرّقصة إلى أحد ألمع النجوم العرب ألا وهو رابح صقر حيث أدّاها في آخر حفلاته كما في احتفالات عيد الفطر ما أثار حماس الجمهور.

لكن ليس الجمهور وحده من أثار اهتمامه هذا الفعل، حيث نددّت اللجنة الوطنيّة لمكافحة المخدّرات بهذه الرّقصة باعتبار أن الكثير من مدمني المخدّرات يؤدّونها وأنّها تروّج للمخدّرات وتجمّل صورتها.

اكتفت اللجنة بتنبيه النجم وشرحت بأن المغزى هو توضيح معنى الحركات بدل تقليدها دون فهم وأنها مدركة بأن الفنان لم يقصد شيئاً.

لكنّ الغرض هو إنشاء قدوة صالحة للشباب والنشئ باعتبار أن النجوم لهم تأثير قوي على هذه الفئة العمريّة.

يذكر انّ رابح صقر سوف يطلق ألبومين غنائيين مطلع الصّيف القادم.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الاخبار العاجلة