طهران: لندن ستحل محلّ واشنطن في تحديث مفاعل “أراك” النووي

sami22 أغسطس 2018آخر تحديث : منذ 4 سنوات
sami
أخبار عالمية
على اكبر صالحى
على اكبر صالحى

صرح رئيس هئية الطاقة الذرية فى أيران على أكبر صالحى ان بريطانيا سوف تكون هى المسئولة عن تحديث مشروع مفاعل أراك النووى بعد الانسحاب الامريكى من الاتفاق احادى الجانب وذلك فى تصريحات صحفية له اليوم  والذى اكد ان لندن سوف تكون البديل فى تعزيز المشروع الخاصة بالانتاج المياه الثقيلة كما اكد صالحى ان خروج الولايات المتحدة لا يعرض المشروع النووى الايرانى الى مشاكل تذكر .

الاتفاق النووى الايرانى

ومن جانبه اوضح المسئول الاول عن البرنامج النووى الايرانى على أكبر صالحى ان بلاده لم تتاثر بالعقوبات الامريكية حيث ان معظم المشاريع الايرانية مكتفية ذاتيا ويجرى تنفيذها مع دول اخرى كروسيا وتفى تلك الدول بكامل الالتزامات الخاصة بها

محطة “بوشهر” الثانية للطاقة

وعن محطه بوشهر الثانية للطاقة اوضح صالحى ان العمل فيها يجرى قدما اكثر مما كان يتوع وسوف يتم تدشين المفاعل الثانى خلال السنوات القادمة واطلاق المفاعل الثالث لها بعد عامين من الانتهاء من انطلاق الثانى وذلك بمساعدة الروس استطاع الايرانيين الحصول على قدرات مختلفة فى النظائر المشعة وتخصيب التيلوريوم .

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الاخبار العاجلة